منتديات احلى بنات
منتديات احلى بنات

ادخل احلى منتدى البنوتات لحتى تلاقى اجمل المواضيع والتصاميم(رنوش)

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» تعالى احكيلك تجربتى ، وحل المشاكل الزوجيه
الإثنين ديسمبر 30, 2013 1:31 pm من طرف روحى بالحرم

» تعالى احكيلك تجربتى ، وحل المشاكل الزوجيه
الإثنين ديسمبر 30, 2013 9:56 am من طرف روحى بالحرم

» لعبة رااااائعة والله ما رح تندموا
الخميس سبتمبر 15, 2011 8:10 am من طرف lovely princess

» وصل لرقم6 وحكي ايش النيك نيم تاع ايميلك
الأحد يونيو 26, 2011 10:49 am من طرف زائر

» اجاكم ضيفه جديده
الأربعاء يونيو 22, 2011 9:06 am من طرف رنين

» لعبة النطيط من اجمل الالعلب ادخل وحمل من هنااااا....
الثلاثاء أبريل 26, 2011 9:37 am من طرف رنين

» استمتع برسم صورتك بالقلم الرصاص
الأحد أبريل 24, 2011 10:57 am من طرف رنين

» ** قصه حدثت بالفعل **
السبت أبريل 23, 2011 12:00 pm من طرف رنين

» قصه حلوه عن الحب والحب عذاااب لا تفوتكم فديتكم
السبت أبريل 23, 2011 11:58 am من طرف رنين

التبادل الاعلاني

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

لا تستعجل الحكم(قصة في قمة الروعة)

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 لا تستعجل الحكم(قصة في قمة الروعة) في السبت أبريل 23, 2011 11:34 am

فى إحدى مدارس الأطفال سألت المعلمة أحد طلابها وقالت له:


أعطيتك تفاحة وتفاحة وتفاحة، فكم تفاحة لديك الآن؟ فبدأ الطفل العد على أصابعه ثم أجاب: (أربع!). استنكرت المعلمة تلك الإجابة وظهرت على وجهها علامات الغضب، خصوصا بعد شرحها المطول لتلامذتها ، فكان ينبغى أن يتوصل الطفل إلى الإجابة الصحيحة وهى (ثلاث).
وأعادت المعلمة عليه السؤال مرة أخرى فربما لم يستوعب فى المرة الأولى، وكررت: أعطيتك تفاحة وتفاحة وتفاحة، فكم تفاحة لديك الآن؟ فبدا بالعد مرة أخرى وهو يتمنى أن يرى ابتسامة الرضا على وجه معلمته ، فبدأ يركز أكثر ويعد على أصابعه، وبعدها قال بشكلٍ متيقن (أربع يا معلمتي!). فازداد غضب المعلمة وأدركت أنه أحد أمرين: إما أنها معلمة سيئة فاشلة لا تجيد توصيل المعلومة بشكل صحيح لطلابها، أو أن هذا الطفل غبي. وبعد لحظات من التفكير قررت المعلمة أن تجرب مرة أخرى ولكن هذه المرة بفاكهة أخرى محببة لدى الأطفال بدلاً من التفاح، وذلك من باب تحفيز الذهن، فسألته: أعطيتك فراولة وفراولة وفراولة، فكم فراولة لديك؟ وبعد العد على الأصابع أجاب الطفل (ثلاث) ففرحت المعلمة فرحا عظيما، حيث أدركت أن تعبها لم يذهب سدى، وأثنت على الطفل. حينها قالت - فى نفسها- سأعيد سؤال التفاحات مرة أخرى للتأكد من فهم الطفل واستيعابه، فأعادت السؤال الأول: أعطيتك تفاحة وتفاحة وتفاحة، فكم تفاحة لديك الآن؟ وبدأ الطفل يعد بحماس وثقة أكبر ثم أجاب (أربع يامعلمتي!) فسألته والغضب يتطاير من عينيها كيف؟؟ رد الطفل: لقد أعطتيتنى ثلاث تفاحات وأعطتنى أمى هذا الصباح تفاحة واحدة وضعتها فى الحقيبة فأصبح مجموع الذى لدى الآن أربع تفاحات!!!!


من هذه القصة ندرك أنه:
لا يجب علينا أن نحكم على إجابات أو وجهات نظر الآخرين إلا بعد معرفة الدوافع والخلفيات التى وراءها.
اجعل وجهات نظرك وقناعاتك مرنة تتقبل وجهة نظر الآخر




تحبني أو تكرهني ؟؟؟؟؟
جميعها مفضله لدي !!!!

أذا كنت تحبني ؟ ( سوف أكون دائماً في قلبك )

وأذا كنت تكرهني ؟ ( سوف أكون دائماً على بالك ) .

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://a7la4banat.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى